باتمان خلال السنين

نشر في /بواسطة: في:

باتمان يعتبر من أكثر الشخصيات المعروفة في عالم السوبرهيروز، منذ بداياته في نهاية الثلاثينات الى وقتنا هذا الشخصية تستمر في مجال المتعة بالتوسع و الانتشار الى مجالات عديدة وكبيرة جدًا مثل: الأفلام، الألعاب، القصص المصورة،والبرامج التلفزيونية. وتلك أسباب كبيرة تجعل شخصية باتمان المفضلة لدي ولدى الكثير.

وقعت في حب الشخصية منذ وقت عرض البرنامج الكرتوني الذي كان يعرض على قناة spacetoon. بعد انتهائة قررت أن اتعمق في الشخصية وبدأت أقراء القصص المصورة الخاصة به. كان محتوى القصص يشدني الى أن اتعرف وأتعلق اكثر بالشخصية، الا أن اكتشفت وجود مراحل وعصور مختلفة للشخصية، لكل منها يُعرض لي باتمان بشكل مختلف وجديد، ولم يكن يخيب ضني بأي من مراحلة، فلكل عصر له أصبحت احب الشخصية بشكل أكبر الى أن أصبح المفضل لدي.

ولذلك السبب أردت ان اشارككم أفضل العصور التي مرت بها شخصية باتمان.

 

 

batman the animated series

تقريبًا أغلب أجيال الثمانينات والتسعينات في منتقطتنا يعرفون البرنامج الكرتوني الخاص بـ باتمان، بالنسبة لي كان البرنامج هو بداية هوسي بالشخصية، كان باتمان يُعرض لنا بشكله المعتاد، بطل مهمتة أنقاذ أرواح الأبرياء وأيقاف الشر بالطرق الصحيحة. قدم لنا البرنامج باتمان بشكلة المعروف وشخصيتة الحازمة و العادلة، في البرنامج هدف باتمان جلب العدالة العادلة للأشرار وعدم التضحية بأرواحهم، بجانب كونه رمز للعدالة في ذلك الوقت.

 

 batman the dark knight returns

بالنسبة لي أعتبر هذا العصر من عصور باتمان المفضل لدي، كانت قصة batman the dark knight returns من كتابة فرانك ميلر والذي يعتبر من أكبر الأسماء في عالم كتابة الكوميكز والسوبرهيروز. فرانك ميلر نجح في جعل باتمان شخصية عميقة جدا وذو تاريخ مظلم وقاسي، أعطانا طعم من الواقعية قليلا في تكوين شخصية باتمان.

بعد مامر به من فقدان والدية وهو صغير ورؤية العالم الاجرامي يستغل مدينتة لابد من أن يأثر ذلك تأثير قوي في تكوين الشخصية، وذلك ماقدمه لنا فرانك ميلر، باتمان كان كبير في العمر، قاسي في جلب العدالة، يفرض السلطة للتغيير الى الأحسن، وجعل نفسة رمزًا مرعبًا لعالم الجريمة. قدم لنا فرانك ميلر الشخصية كمحاكاة لشخص كبير في العمر واستاء من وضاعة العالم حولة وقرر أن يفرض حلوله.

 

سلسلة The Dark Knight 

في عام 2006 قدم لنا المخرج العبقري كريسوفر نولان بداية سلسلة أفلام باتمان الأخيرة والتي تعتبر من أفضل سلاسل الأفلام على مر تاريخ أفلام السوبرهيروز والأفلام بشكل عام. ظهر لنا باتمان بشكل محزن، كان شخص مكسور بسبب فقدان والدية وظلم العالم حوله، لم يكن له سبب لأن يصبح شخص سعيد.

كان الحزن والأكتئاب رفقاء له في رحلتة لكي يصبح باتمان، لكن بعد ماتم تدريبة على يد رأس الغول ولبس خوذتة لمحاربة الجريمة، أصبح باتمان رمزًا للمجرمين في مدينتة، لكون الجريمة تخاف منه. نراه في سلسلة الأفلام يقوم بصنع أسمه وجعله شيء يخاف منه المجرمون قبل أن يرتكبوا شيء يضر الأبرياء.

 

Batman new 52:

في سنة 2011 تم عمل حركة كبيرة جدا في عالم القصص المصورة الخاصة بـDC بحيث تم اعادة نشر أغلب القصص منذ بدايتها وتقديمها بشكل جديد، وهذا ماحدث مع شخصية باتمان. في التوجه الجديد نرى شخصية باتمان في تكافح وقتال للنجاة والاستمرار. نراه كيف يتحمل ضغوطات العالم الاجرامي ومحاولة المجرمين افساد هويتة وجعله شخص آخر لكن مايظهر لنا وينجو هو باتمان واستمراره بالحفاظ على مبادئة و حفاظه على شخصيتة وكونه. نراه محاول للنجاه وحفاظه على مبدأه هو أكثر تأثير يؤخذ من حركة الNEW52.

 

ولازال هناك أكثر في الطريق.  

في الختام شخصية باتمان شخصية كبيرة جدًا وشهرتة في استمرار وكونه بطل اعتيادي لايجعل منه شيء ممل. باتمان من أكثر الشخصيات شهرة اليوم ومن أكثرها أيضا حبًا بين المعجبين في قصص السوبر هيروز. هناك أسباب كثيرة تجعل الشخصية تكون المفضلة لدي، لكن احببت أن أشارككم ابرز الاسباب لذلك، ولكي لا يخونني التعبير هذا ما اراه بين المعجبين بالشخصية، كونها تتنوع من وقت لآخر وتبرز لنا بشكل جديد مع الحفاظ على أساسياتها و قصتها تجعل الشخصية رمزًا للنجاح في رواية قصص مصورة أو كتابة شخصية خارقة.

 

 

الوسوم:

التعليقات : 1

Send this to a friend