مراجعة: Prey عندما يكون الواقع والخيال واحد

بواسطة في

لعبة Prey تعتبر واحدة من الألعاب التي تعتمد على الغموض والرعب في طريقة اللعب. أول صدور للعبة كان عام 2006 وقد حازت اللعبة على تقييمات عالية كثيرة وذلك بسبب طريقة اللعب الجديدة، قصتها وطور الرعب الجديد. مايميز اللعبة هو القدرة على التحول لأي شي موجود في اللعبة سواء كان طاولة، كرسي أو أي أداة موجودة في اللعبة. طبعاً السؤال المهم هنا هو هل هذا الجزء يعتبر مميز مثل سابقتها؟ تابعوا معنا التقييم لمعرفة المزيد.

مميزات اللعبة

أشياء كثيرة غير متوقعة في القصة

قصة اللعبة تتمحور حول (رجل او امرأة، على حسب اختيارك) تطوع ليكون فأر اختبار لمواد وطرق علمية جديدة. هذه الاختبارات تهدف بجعل الشخص يمتلك قوى جديدة تساهم في تطوير الجنس البشري، طبعاً على حسب ماقيل له. من هنا تبدأ الاحداث لتكتشف العديد والعديد من العناصر الغير متوقعة في القصة. بسبب كثرة الالعاب التي تصدر في زمننا الحالي فمن الأكيد أن الأغلب منها أصبحت لا تقدم عناصر جديدة من ناحية القصة، فالاغلب منها مشابهه لغيرها. لكن Prey قدمت قصة لم أرى مثلها قط. فهي من القصص التي سوف تشد انتباهك ابتداءً من الخمس دقائق الاولى.

طريقة القتال ممتعة

بحكم تعدد الوحوش في اللعبة فهنالك طرق مختلفة للقتال. ان كنت لا تريد اضاعة ذخيرتك فتستطيع تجميد الوحش ومن ثم قتله عن طريق المطرقة، او تستطيع استخدام اسلحة مختلفة، مثل المسدس الكهربائي وهي اداة قوية ضد الاليين لكنها ضعيفة ضد الغير. لكن الي يميز اللعبة عن غيرها هو عنصر التحول، فاللاعب يستطيع ان يتحول لأي شيء امامه مثل كوب، مزهرية، قلم أو اي شيء موجود في محيط وعالم اللعبة. لذا اللعبة لا تقدم طريقة معينة للقتال، بل اللاعب هو من يصنع طريقته للقتال وهذا مايجعل القتال في اللعبة فريد من نوعه.

عنصر المفاجأة هو مفاجأة

بحكم ان طابع اللعبة يتحمور حول وحوش الـ(Mimic) وهي وحوش قادرة على تغيير شكلها لكي تكون أي شيء موجود في اللعبة. فعلى سبيل المثال، عند دخولك لغرفة الاجتماعات وكل شي حولك طبيعي لكن عند إقترابك لاحد الكراسي الموجودة فجأة يتحول الكرسي ليكون أحد الوحوش، أو عند رؤيتك لسلاح جديد وتركض كلك حماس لإقتناه، لكن فجأة يهجم عليك وحوش Mimic. لذا لا يمكن التنبئ بشيء في اللعبة والتي جعلتها أكثر متعة لانها سوف تجبرك ان تكون على اتم الاستعداد و كامل الحيطة لكل ماهو حولك.

 

عيوب اللعبة

التحكم جداً سيء

حسناً التحكم في اللعبة متعب وغير مرض تماماً، فاهو لا يقدم الدقة أو السهولة في الحركة ولذلك بسبب بطئ الحركة في اتجاهات الشخصية. فعلى سبيل المثال، لم ولن استطيع قتال أكثر من 3-4 وحوش في ان الوقت ولذلك بسبب عدم قدرتي على تغيير الاتجاهات بشكل سلس والتحكم بمجريات القتال.

بداية اللعبة أصعب من غيرها

كما هو معروف فإن بداية أي لعبة تعتمد على اعطاء الاساسيات لها، كطريقة القتال، التحكم وغيره. لكن مقدمة Prey غريبة جداً، فمن البداية يجب عليك قتال انواع مختلفة من الوحوش والذي لا يمكنك مواجهتهم بسهولة وذلك بسبب عدم امتلاكك لاي سلاح يناسب القتال أو نوعية الوحوش التي امامك. ايضاً، في في بداية اللعبة سوف تكون في منطقة مليئة بالغرف والاماكن ليتم استكشافها، لكن سوف يكون من الصعب جداً القيام بذلك بسبب ان في كل غرفة أو منطقة سوف يكون هنالك العديد من الوحوش بانتظارك ومن الصعب من قتالهم جميعاً بسبب قلة الذخيرة المتواجدة في البداية. لذا، البداية لم تكن ممتعة بقدر الاجزاء الاخرى من اللعبة.

الخلاصة:

Prey قدمت الكثير من العناصر الممتعة والفريدة للعبة تعتمد على النجاة والقتال لأخر لحظة، فطريقة القتال في اللعبة ممتعة جداً وتقدم الفرصة للاعب بأن يبني طريقته الخاصة للقتال واستخدام قوة التحول لصالحه. وايضاً من البداية الى النهاية لايمكنك توقع أي شيء فعنصر المفاجأة يعمل من اللحظة التي تبدا اللعبة. عنصر اخر ممتع في اللعبة هو طريقة التطوير والتصنيع، بحكم أن عالم اللعبة يعتبر شبه مفتوح فان هنالك العديد من الاشياء التي تستطيع تجميعها والتي سوف تساعدك لاحقاً لانتاج كل مايلزمك للنجاة كاتطوير للأسلحة، ذخائر أو مواد صحية. مع هذا كله، إلا أن التحكم قد يجعلك على أعصابك طول فترة اللعب ولذلك لسوء طريقة التحكم بحركة الشخصية لأنها متعبة، صعبه وسوف تحتاج لوقت طويل لكي تعتاد على هذا النمط. لذا عزيزي القارىء، ان كنت تريد لعبة تشويقة جديدة فان Prey مناسبة جداً وتستحق التجربة.

القصة
الرسوم
الأصوات
التحكم
طريقة اللعب
التقييم النهائي
3.6
فكر فيها

التعليقات : 1

  • DARK910

    DARK910

    التحكم جداً سيء يمكن التحكم سي على جهاز Ps4 Xbox One

    يمكن PC أفضل في تحكم

    بداية اللعبة أصعب من غيرها
    أشوف شي عادي وحلو بداية على لعبة رعب بشتري لعبة إن شاء الله إذا أنتهى أحد متطوعين من ترجمة لعبة

    (0)
    رد

Send this to a friend